رئيس جامعة البصرة في زيارة تفقدية لكلية الطب البيطري
   |   
فريق بحثي في جامعه البصرة ينشر بحثاً علميا عن تاثير زيت السمسم على مستوى سكر الدم وتكوين النطف ضمن مستوعبات سكوبس
   |   
اختيار تدريسية من جامعة البصرة مقيماً علمياً في مجلة عالمية
   |   
الوثائق والمستمسكات المطلوبة للتقديم للدراسات العليا للعام الدراسي 2020-2021
   |   
جامعة البصرة تشارك بالمؤتمر العلمي المركزي الطلابي الرابع لكليات الطب البيطري
   |   
فيس بوك جامعة البصرة University of Basrah English  University of Basrah English 

جامعة البصرة تنظم ورشة عمل عبر الانترنت عن أهمية خلايا الكلورايد في الأسماك وكيفية الكشف عنها بالطرق التقليدية والحديثة

اعلام كلية الطب البيطري

نظم فرع التشريح والانسجة في كلية الطب البيطري بجامعة البصرة ورشة عمل عبر الانترنت بعنوان( خلايا الكلورايد في الأسماك أهميتها، ووظيفتها وكيفية الكشف عنها بالطرق التقليدية والحديثة بمشاركة اساتذة من الكلية ومختلف الجامعات العراقية وعدد من اساتذة الدول العربية.

وتهدف الورشة إلى أهمية استخدام التقنيات الحديثة في الكشف عن الخلايا والانسجة لمواكبة التقدم العلمي والمعرفي وإرشاد الباحثين على أخذ الحيطة والحذر عند التعامل مع المواد المستخدمة في هذه التقنيات لأهميتها وخطورتها في نفس الوقت.

وتضمنت الورشة في الجانب النظري عدة محاور تطرقت فيها التدريسية علية محمد خضير الى تعريف خلايا الكلورايد وأهميتها في عملية تنظيم التوازن الملحي والايوني اضافة الى الشرح العملي لأهم التقنيات المستخدمة للكشف عن خلايا الكلورايد في الأسماك التقليدية والحديثة منها تقنية المناعة الحيوية النسجية واستخدام المجاهر الحديثة للكشف عن الخلايا والانسجة في الاسماك فضلاً عن المحاضرات الفديوية ببرنامج اختبار على منصة برنامج المحادثات FCC. 

واشار رئيس فرع الانسجة الدكتور علاء حسين سعدون "ان هذه الآلية في التواصل تأتي استجابة لتوجيهات الوزارة في العمل بنظام التعليم الإلكتروني الذي يعد مكملاً للتعليم التقليدي وضرورة من ضروريات المرحلة الراهنة في ظل ازمة كورونا فايروس".

جديراً بالذكر ان هذه الورشة تعد الاولى من نوعها على مستوى الكلية والتي شارك فيها اساتذة من مختلف جامعات وقطاعات الدولة وبعض الدول العربية الشقيقة والتي تم تنظيمها عبر الانترنت مما يفتح الابواب تجاه التعليم والتدريب الالكتروني الذي أثبت انه له دور فعال في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها العالم وانتشار كورونا فيروس وتطبيقاً لمبدا البقاء في البيت خير وقاية.

دخول المحررين

ddddddddddddddddddddddddddd
ffffffffffffffffffffffffff
تواصل معنا